اللى إيده فى الإرهاب.. غير اللى إيده على الكيبورد

أكرم القصاص

اللى إيده فى الإرهاب.. غير اللى إيده على الكيبورد

Read the rest of this entry »

<<علا الشافعي - كوميديا عصر مبارك فى <<قط وفار

علا الشافعى

كوميديا عصر مبارك فى «قط وفار»

Read the rest of this entry »

الدولة الحديثة في عهد سلمان... - يوسف الكويليت

يوسف الكويليت

الدولة الحديثة في عهد سلمان..

الانتقال الهادئ للحكم طبيعة تقليدية شهدها هذا البلد في جميع عصوره، في فقره وغناه لإيمانه أن وحدته فوق الاعتبارات أياً كانت التصورات والتخرصات عنه، وفي تاريخنا لم نرفع شعارات الثورة والانقلاب، وإنما التغيير والتطوير دون إثارة أو إعطاء آمال لا تنفذ..

خادم الحرمين الملك سلمان لم يأت من كواكب بعيدة عنا، فهو امتداد لرحلة العمر الطويل مارس العمل القيادي شاباً، ووصل إلى صانع القرار، ولذلك حين نقرأ أسلوب وتطوير الإدارة بإعطاء الجيل الثالث من الشباب المؤهل بمعارف خارجية تجيد التعامل مع ثقافات ولغات وتقنيات معاصرة في مراكز وزراء ووكلاء ومؤسسات وغيرها، والقادم من القطاع الخاص بديناميكية وأسلوب إدارته الحديثة وبلا تراكم قيود من الدوائر الحكومية ومدارسها التقليدية الراكدة، وبأعمار شابة ما بين الأربعين والثلاثين، ودمجهم مع أصحاب الخبرة في المراكز القيادية الحساسة، فإن ذلك يؤكد أننا نقطع مسافات بعيدة نحو الإدارة المعاصرة للحكومة الإلكترونية..

Read the rest of this entry »

متاعب انتقالات - تركي عبدالله السديري

تركي عبدالله السديري

متاعب انتقالات

مرت بي ظروف لم تكن سهلة..

في الأسبوع الماضي غادرت دولة سلطنة عمان بعد وصولي إليها ليلاً ومغادرتي في الليلة الثانية أو الوحيدة في يومي الوحيد داخل دولة الخليج التي كان الزملاء فيها من ابنائها في ذروة جزالة التقدير والتعامل أخوة واحتراماً، وقد أخذت راحة يوماً في الرياض ثم في اليوم الثاني مع نهاية الأسبوع الماضي انطلقت إلى القاهرة احتراماً لدعوتهم للكتّاب من المملكة لحضور البداية على الأقل.. ثم أتت بي ظهر أمس ضرورة العودة السريعة إلى الرياض..

هناك في القاهرة رغم جزالة ما امتلأت به الصحف المصرية من تأكيدات أمن وواقع تضامن مشاهد في كل مكان إلا أن ما هو غريب وفي ظل وضوح جزالة الأمن حقيقة وجود محاولات متنوعة وقاسية كي تصل قدرات الإجرام إن لم يحدث في العاصمة فإنهم يحاولون قرب أطراف الحدود..

لماذا يحدث كل ذلك؟..

ما هي الغايات من هذه الاندفاعات نحو تعدد أساليب القتل وإشاعة احتراف القتل.. طرف مسلم ضد مسلم آخر.. ما هو المبرر لذلك.. لا شيء إطلاقاً لأسبوع أغرب المعلومات التي انتشرت في العالم العربي بواقع مؤلم ومخجل..

Read the rest of this entry »

خطوة نحو حل مشكلة الإسكان - عابد خزندار

عابد خزندار

خطوة نحو حل مشكلة الإسكان

Read the rest of this entry »

أيهما القهوة؟ - عبد العزيز المحمد الذكير

أيهما القهوة؟

قد يرى بعض القراء معي أن رواج تجارة حافظات درجة حرارة السوائل (الترامس) أكبر منه في بلدان أُخرى أو لنقل فإن اقتناء تلك السلعة أقل ضرورة في بلدان كأوروبا.

أظن أن من بين تلك الأسباب صعوبة التمييز بين الكفؤ المتقن والرديء منها. وهي أي الترامس من السلع التي لا يمكن إجراء فحص أو اختبار عليها. وليس بمقدور زبون أن يمتحن كفاءتها أمام البائع أو داخل المتجر، لأنها تحتاج إلى سائل لفعل ذلك.

ثم إنها ليست من السلع التي تراقبها السلطات، وبإمكان أي بلد صناعتها وتقليل التكلفة وتصديرها إلينا دون أن يكون في هذا خرق للعرف التجاري. ورغم وجود علامة مميزة للجيّد منها، إلا أنه جرى طبع العلامة على الرديء منها أيضا!

صحيح أن أوائل استعمالها كان أثناء السفر، لكون الركّاب أو سائق المركبة ومن معه يبحثون عن توفير الوقت عند إشعال الدافور أو إيقاد النار، وقد لا تسمح الأحوال الجوية بذلك، فجاءت الترامس، أو كما يُطلق عليها أهلنا في الحجاز الثلاجة.

Read the rest of this entry »

التفكير بصوت مسموع - د. عبد الله بن موسى الطاير

التفكير بصوت مسموع
مستقبل الحكم.. استقراره وقوته

ثلاثة أحداث عظام مرت بها بلادنا خلال الأسبوع الأخير من يناير 2015م، وفاة الملك عبدالله - رحمه الله- ومبايعة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان -أيده الله-، والأمير مقرن حفظه الله وليا للعهد، أما الحدث الثالث فهو تعيين الأمير محمد بن نايف وليا لولي العهد ومبايعته. ولا يقل أهمية تعيين الأمير محمد بن سلمان وزيرا للدفاع ورئيسا للديوان الملكي وهو في هذا العمر - إذا ما قيس العمر بالسنوات- أما إذا قيس بالتجربة فهو منذ ولد وهو في كنف مدرسة الحكم، ولذلك لا تعني السنين الشيء الكثير لخريجي مدرسة الملك سلمان، فإذا أجاز مسؤولا، فذلك يعني أنه أهل للقيام بأعبائها.

Read the rest of this entry »

سلمان بن عبدالعزيز ملكاً - محمد محفوظ

محمد محفوظ

سلمان بن عبدالعزيز ملكاً

لا ريب أن إدارة دفة القيادة في المملكة العربية السعودية، من المهام الجسام والعظيمة، لما تتمتع به المملكة من موقع خليجي وعربي ودولي على الصعد كافة. فهي من البلدان المحورية على المستوى العربي والإسلامي، كما أنها مؤثرة بشكل أساسي على المستوى الدولي في بعدين أساسيين البعد السياسي والبعد الاقتصادي، فالمملكة دولة مركزية في المنطقة، وستبقى تتحمل مسؤولياتها القومية والدولية. فمن المؤكد أن إدارة دولة بحجم المملكة ودورها وتأثيرها، يعد بكل المقاييس مسؤولية كبرى ومهمة تستغرق كل الجهد والوقت.

إلا أن هذه المسؤولية ليست صعبة، على شخصية خبرت الحياة العامة عشرات السنين وتحمل مسؤولياته الوطنية في مقتبل العمر، ويختزن على المستوى الإداري والسياسي تجربة ثرية وممتدة وتتقاطع مع الكثير من الملفات التي تهتم بها المملكة سياسيا واقتصاديا، داخليا وخارجيا. أعني بذلك شخصية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز. فهي شخصية ذات خبرة واسعة داخليا وخارجيا، وذات اهتمامات متعددة. فثمة شرائح ومكونات عديدة في المجتمع السعودي تعتبره جزءا منها وأحد أقطابها.

Read the rest of this entry »

فقه التكفير.. السلاح الفتاك - ناصر عراق

ناصر عراق

فقه التكفير.. السلاح الفتاك

Read the rest of this entry »

سابقون>> لا يصلحون نوابا للبرلمان ورئاسته

سعيد الشحات

«سابقون» لا يصلحون نوابا للبرلمان ورئاسته

Read the rest of this entry »

الإرهاب.. والمجتمع المدنى المنحاز! - أكرم القصاص

الإرهاب.. والمجتمع المدنى المنحاز!

Read the rest of this entry »

قالها الرياضيون: «آسفين يا مصر» - عصام شلتوت

عصام شلتوت

قالها الرياضيون: «آسفين يا مصر»

Read the rest of this entry »

الست - إبراهيم داود

إبراهيم داود

الست

Read the rest of this entry »

مش «داعش».. بس بيحترمهم! - أكرم القصاص

أكرم القصاص

مش «داعش».. بس بيحترمهم!

Read the rest of this entry »

خمسة - "5" مكاسب لـفيورنتينا من صفقة محمد صلاح

أدهم البدراوى

«خمسة - 5» مكاسب لـفيورنتينا من صفقة محمد صلاح

Read the rest of this entry »

Sponsorlu bağlantılar